كيف يحدث الانتصاب عند الرجل وما هي أنواعه ؟

بواسطة | ديسمبر 26, 2016 | الجهاز التناسلي, ثقافة جنسية | 0 تعليقات

 ربما طَرْح مثل هكذا سؤال لا يدور بخلد الكثيرين من الرجال (فما بالك بالنساء) طالما أن الأمور عادية و العلاقة الحميمة بين الزوجين على ما يرام. لكن ما إن يحدث طارئ ما، وتتعطل بصورة مفاجئة أو متكررة “فحولة الرجل”، و تصبح “النفس الباردة” تقض مضجع الزوجين، يُطرح سؤال موضوعنا، لكن بطريقة مختلفة كون الناس تبحث دائما على الحل السريع : لماذا لم يعد يحدث الانتصاب عندي أو عند زوجي…
.
سنجيب أيضا على هذا السؤال في حدوثة مقبلة قريبة، لكننا نفضل الصعود إلى المنبع لنفهم أولا كيف يحدث الانتصاب أصلا، قبل أن نحاول فهم لماذا لم يعد يحدث… بمعنى نتعقب آليات الفعل الفيزيولوجي للبحث في فرضيات الأعطال التي تؤدي إلى ما أصبح يعرف بالعجز الجنسي عند الرجل… أما قصة أنواع الانتصاب فلا أظن أن أغلبكم يعلم أصلا بالأمر….
.

.
تعريف الانتصاب عند الرجل

.
الانتصاب هو استجابة أو رد فعل لا إرادي – أي لا نستطيع التحكم فيه – لإثارة جنسية حقيقية أو ذهنية (أو حتى بطريقة عفوية)، وتتمثل هذه الاستجابة في امتداد وانتفاخ للقضيب مع قدرة الرجل على الحفاظ على هذا الامتداد والانتفاخ خلال فترة الإثارة الجنسية. والانتصاب القضيبي ينـتـج عن تفاعل معقد لعوامل نفسية وعصبية ووعائية وصماء نحاول تبسيطها قدر المستطاع من خلال الأسطر القليلة المقبلة. 
.
نشير إلى أن “الانتصاب” يحدث أيضا عند المرأة، على مستوى البظر وأيضا حلمات الثدي، وحتى آلية حدوثه تشبه إلى حد بعيد آلية الانتصاب عند الرجل.
.
.

أنواع انتصاب العضو الذكري

.
يمكننا التمييز بين 3 أنواع من انتصاب القضيب عند الرجل، فهناك : 
  1. الانتصاب الانعكاسي الذي لا علاقة له بالإثارة الجنسية… ويحدث هكذا بدون سبب واضح. وهو ما نشاهده عند الأطفال الرضع مثلا أو في حالة الأشخاص الذين تعرضوا لإصابات على مستوى الحبل الشوكي، أو في حالة احتكاكات عرضية…
  2. الانتصاب الليلي : لا علاقة له بأية أحلام جنسية، ويحدث خلال المرحلة الخامسة والأخيرة من مراحل النوم (نوم حركة العين السريعة) بمعدل 2 إلى 4 مرات في الليلة الواحدة عند جميع الذكور، من الجنين في بطن أمه إلى مرحلة الشيخوخة، وهدفه الابقاء على حيوية واغتداء عضلات العضو الذكري (الوظيفة تخلق العضو). بالمناسبة إذا أفقت صباحا وأنت في حالة انتصاب، فاعلم أنك استيقظت مباشرة من مرحلة نوم حركة العين السريعة.
  3. و أخيرا هناك الانتصاب الإدراكي الناتج عن الاستجابة لإثارة جنسية، وهو موضوع حديثنا اليوم.

.

.

آلية تحقق الانتصاب عند الرجل

.
بالطبع نحن لن ندخل في شرح تفاصيل الجهاز التناسلي للرجل، لكننا سنركز على العناصر التي يتحقق عبرها فعل الانتصاب الإدراكي : إذ أن المتدخل الأول – كما هي العادة في هكذا أمور – هو الدماغ الذي يقوم عبر مراكز خاصة (الدوبامين ؟) بمعالجة الإثارات الجنسية المختلفة التي تستقبلها الحواس : كمشاهدة منظر مثير جنسيا أو شم رائحة مميزة أو عطر معين، أو الاستماع إلى أصوات مثيرة، أو لمس جسد أو قبلة،… كل هذه تدخل في نطاق الإثارة الجنسية التي تتم ترجمتها على مستوى الدماغ إلى إشارات عصبية خاصة تصل إلى مركز الانتصاب الممثل في الجهاز العصبي اللاإرادي اللاودي الموجود على مستوى جزء الحبل الشوكي في الجزء الأسفل من الفقرات العجزية، حيث تمتد مجموعة أعصاب تهمنا منها ما يعرف بالأعصاب الكهفية التي تتحكم في عمل الحويصلات المنوية والبروستاتا و جزء من الإحليل لتنتهي في التجاويف الدموية الموجودة في الجسميين الكهفيين والجسم الإسفنجي، لتقوم بتعصيب (innervation) الشرايين الكهفية وألياف العضلات الملساء على حد سواء.
آلية حدوث الانتصاب عند الرجل

.
إثارة هذه الأعصاب على هذا المستوى تؤدي إلى سلسلة التفاعلات التالية :

.
أوكسيد النتريك و الانتصاب عند الرجل

– تكون غاز أكسيد النتريك المذاب من طرف الخلايا المكونة للشرايين وللتجاويف وأيضا جزء من الأعصاب السالفة الذكر يساعد على تشكل مادة جوانوزين مونوفوسفات (GMPc) على مستوى أغشية التجاويف الدموية، التي يتم تدميرها بسرعة من طرف أنزيم Phosphodiesterase-5 (تذكروه جيدا)، لكن الافراز الكثيف لأكسيد النتريك يساعد على إطالة مفعول GMPc الذي يتمثل في :
.
– تنشيط خروج عنصر الكالسيوم إلى خارج العضلات الملساء المكونة لجدران التجاويف مما يؤدي إلى ارتخاء العضلات وتوسع التجاويف، فيندفع إليها الدم بشدة، وتمتلئ الأجسام الكهفية حتى يرتفع فيها الضغط فتغلق الأوردة الخارجة منها بمفعول رجعي نتيجة عدم قابلية غشاء القضيب أو الغلالة (Albuginea) للتمدد، فيحدث امتداد وتصلب مضطردين للقضيب…
.
– انتصاب القضيب يصبح مكتملا عندما تتقلص عضلة تحيط بقاعدة القضيب على مستوى منطقة العجن (Perineum) – الواقعة بين كيس الصفن والشرج – تدعى بالعضلة الاسفنجية البصلية (Bulbospongiosus muscle) مما يساهم في توقف عودة الدم عبر الأوردة، وأيضا ارتقاء القضيب إلى الأعلى، و هذا ما يعرف بالانتصاب… 
.
– يظل القضيب منتصباً إلى أن تتوقف عملية الإثارة الجنسية، مما يؤدي إلى توقف تحرير غاز أكسيد النتريك، وبالتالي تكسير جزيئات GMPc عن آخرها من طرف أنزيمات PED-5، مما يؤدي إلى دخول الكالسيوم من جديد إلى عضلات التجاويف الدموية وبالتالي انقباضها، وطرح الدم في الأوردة، فيحدث ارتخاء القضيب. كل هذه العملية تكون بتوجيه من الجهاز العصبي اللاإرادي الودي الذي أخد بزمام الأمور منذ لحظة توقف الإثارة الجنسية.
.
– بعد الرعشة الكبرى، يستحيل حدوث الانتصاب مجددا عند الرجل في مرحلة تدعى فترة الجموح (Male Refractory Period)، بل حتى الغريزة الجنسية تنعدم تقريبا، والسبب هو انخفاض مستويات التيستوستيرون والدوبامين، وارتفاع مستويات السيروتونين وخصوصا هرمون الحليب التي “تسبب” نوعا من الارتخاء العام والشعور بالخمول. هذه الفترة قد تأخد وقتا قد يتراوح بين عدة دقائق وعدة أيام عند البعض..

.
هل للهرمونات دور في آلية الانتصاب ؟

.
يبدو أن هرمون الذكورة أو التستوستيرون لا تشارك مباشرة في آلية الانتصاب (2016). لكن من المسلم به أن مستويات منخفضة من هذا الهرمون تقلل من الرغبة أو الغريزة الجنسية للرجل، كما تتسبب له بالشعور بالخمول والتعب، وبالتالي تصبح القدرة على الانتصاب في هكذا حالات صعبة.
.
من جهة أخرى، فقد تبين أن مستويات هرمون التستوستيرون في الدم قد تنخفض أيضا في أمراض لا تساعد على الانتصاب كالاكتئاب (الدوبامين)، و مرض السكري (الأنسولين)، و ارتفاع الكولسترول وارتفاع ضغط الدم، واضطرابات هرمونات الغدة الدرقية وهرمون الحليب.
.

كما تلاحظون، فالإنتصاب عملية معقدة جدا، وتستدعي لتحققها العديد من الأجهزة والشروط التي اذا اضطرب أو اختل أحدها، انهار النظام بأكمله، ليصاب المريض بما يعرف بالعجز الجنسي أو ضعف الانتصاب.
.
.
 لطرح أسئلتكم و استفساراتكم حول الموضوع، المرجو ترك تعليقكم أسفله